“الجيش الحر” يسترد بلدة “قارة” في القلمون

أكدت المعارضة السورية أن قواتها تواصل التقدم في مناطق محيطة بدمشق، وخاصة الغوطة الشرقية التي تحاول المعارضة فك الحصار المضروب حولها منذ أكثر من عام، وعرض معارضون لصور قالوا إنها تعود لسجناء من “حزب الله”، كما أكدوا استرداد بلدة “قارة” في القلمون.

 

واعلن اتحاد تنسيقيات المعارضة السورية إن المواجهات في الغوطة الشرقية أدت إلى مقتل قائد ما يعرف بـ”الجيش الوطني” في الغوطة الشرقية، وهي ميليشيات مؤيدة للحكومة، وهو العميد مازن صالح، كما أشارت إلى اقتحام مقرات للواء الحرس الجمهوري في جبل قاسيون المطل على العاصمة.

 

وأفادت التنسيقيات أيضا، بأن المعارضة استردت مدينة “قارة” الاستراتيجية في القلمون شمال غربي دمشق، بعد أيام على دخول القوات الحكومية إليها، كما أعلنوا مقتل قائد عمليات “حزب الله” في الغوطة الشرقية واستسلام 40 من عناصر الحزب بعد محاصرتهم.2

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*