30 لبنانيًا خارج قطر!

ذكرت صحيفة “الأخبار” أن وزارة الداخلية القطرية تسلّمت ملفاً من وزارة الداخلية السعودية، جرى تعميمه على وزارات الداخلية في كل دول مجلس التعاون، وفيه لوائح اسمية لمئات اللبنانيين والسوريين والفلسطينيين الذين تقول الرياض إنهم على علاقة مع حزب الله.

 

وأمس، تلقّى عدد من اللبنانيين الذين يعملون في قطر اتصالات تطلب منهم الحضور إلى «مكتب البحث والمتابعة» في وزارة الداخلية القطرية. ولدى وصولهم، تم إبلاغهم بضرورة التواصل سريعاً مع كفلائهم في قطر، والعمل على القيام بإجراءات سريعة لمغادرة البلاد خلال مدة تراوحت بين أسبوع وشهر، بحسب الوضع الاجتماعي لكل منهم.

 

وأشارت الصحيفة الى أنه “تبين من اللائحة أن العدد الفعلي للبنانيين المطلوب مغادرتهم قطر قد يتجاوز لائحة الـ 8 كما ورد الى بيروت”.  وقال متابعون إن الحديث الفعلي هو عن ثلاثين لبنانياً وخمسة سوريين، من الذين ترد على بياناتهم الشخصية أنهم يتبعون “المذهب الشيعي أو الجعفري”، وليس بينهم أحد من “أتباع مذاهب أو ديانات أخرى”، بحسب ما قال مصدر معني في الدوحة.

 

ولفت مصدر في الدوحة لصحيفة “الاخبار” إلى أن “جميع مَن تلقّوا طلبات المغادرة من قطر هم من الذين دخلوا إلى قطر منذ نهاية عام 2006، وأن بعضهم يحتل مراكز مرموقة في مؤسسات قطرية، إعلامية واقتصادية، وفي شركات خاصة أيضاً”.

 

وقال وزير الخارجية والمغتربين في حكومة تصريف الأعمال عدنان منصور لـ”الأخبار” إنّ “المعنيين في لبنان تبلغّوا قرار ترحيل خمسة لبنانيين، عبر السفارة اللبنانية في قطر، لا عبر السلطات القطرية، أحدهم بسبب إعطائه شيكات من دون رصيد، أما الباقون فسيُرحّلون من دون ذكر الأسباب”.6

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*