الحريري: لتقديم مصالح لبنان على الإلتزامات الخارجية

وجّه الرئيس سعد الحريري تهنئة للبنانيين عموما وأبناء الطوائف المسيحية خصوصا بمناسبة عيدي الميلاد المجيد ورأس السنة.

 

وقال الحريري في بيان إنّ “هذه الأعياد تحلّ هذا العام في ظل مخاطر داهمة تحيط بلبنان والعديد من البلدان العربية الشقيقة، وتنذر في حال تفاقمها بأوخم العواقب ما لم يتم تداركها بالوعي والحكمة والابتعاد عن الغلو في سياسات إضعاف الدولة واستهلاك طاقاتها في النزاعات الأهلية والمذهبية”.

 

وأكّد الحريري أنّه “إذا كانت الحكمة تقتضي في هذه الظروف الصعبة إعطاء الأولوية لمصلحة لبنان وقواعد العيش المشترك والتوقف عن الإيغال في الحرب السورية، فإن رأس الحكمة تكمن في مخافة الله عز وجل في مصير بلادنا وفي دماء الشعب السوري المظلوم، والاقتداء في هذه الأيام المجيدة بأخلاق وقيم السيد المسيح عليه السلام والتزام حدود التواضع والموضوعية في مقاربة الخلافات الوطنية، وتقديم مصالح لبنان وشعبه على مصالح المحاور والالتزامات الخارجية”.

 

وختم الحريري سائلاً الله ان “يشكل عيد الميلاد المجيد حافزا للتضامن على حماية لبنان، وان تتكلل أعياد اللبنانيين والعرب بالوحدة والسلام والعدالة”.2

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*