السنيورة:لا لجر شبابنا تحت شعارات زائفة على اعتاب الموت عبر النظام البائد في سوريا

image

 

قال الرئيس فؤاد السنيورة: “لا لتحويل شباب لبنان وقودا وحطبا في حرائق المنطقة، ولا لجرّ شبابنا تحت شعارات زائفة واختراع قضايا لا أساسَ لها من الصحة من أجل الموت على أعتاب النظام البائد في سوريا”.رعى السنيورة مع النائبة بهية الحريري الإحتفال الذي اقيم في بلدية صيدا امس في مناسبة تنفيذ مشروع اقامة المتحف الوطني في المدينة، في حضور السفير الكويتي عبد العال القناعي ورئيس مجلس الانماء والاعمار نبيل الجسر ومدير الصندوق الكويتي نواف دبوس ورئيس بلدية صيدا محمد السعودي وهيئات صيداوية.وبعد كلمات للسعودي والجسر ودبوس، ألقى السنيورة كلمة استهلها باستنكار محاولة الاعتداء على الشيخ ماهر حمود ودعا له بالسلامة و”ان يقي الله لبنان شرور فتنة كانت تدبر له في الليل”.  وتحدث عن مساهمات الدول العربية نتيجة اتصالات قام بها عندما كان رئيساً للحكومة، في مشاريع ثقافية وانمائية عدة، وآخرها مشروع المتحف الوطني في صيدا بتمويل من دولة الكويت، وتناول أهمية المشروع بالنسبة الى صيدا، ثم تكلم على الوضع العام، فأعلن: “أنّ قِصَّةَ لبنان الرسالة، لبنان العيش الواحد والمشترك بين سكانه ومكوناته، هي قصة الحوار الحرّ والمنفتح والمتقبل للآخر.وأكد: “اننا لن نسكت أو نقبل بتشويه ماضينا ولا بتدمير حاضرنا ومستقبلنا عبر تحويل بلدنا نقطة لتصدير القتل والمقاتلين وميليشيات وفرق الموت ولا أن تتحولَ دولتُنا إلى دولةٍ فاشلة (…). ونقولُها اليوم صراحةً، لا لمشاركة “حزب الله” او اي حزب أو مجموعة لبنانية في القتال الدائر في سوريا بين النظام والشعب السوري الشقيق. ولا لتوريط لبنان واللبنانيين في صراعات مع أشقائنا ولا مع العالم من حولنا. نقولها بصوت عال ومُدَوٍ، لا لتحويل شباب لبنان وقوداً وحطباً في حرائق المنطقة. لا لجرّ شبابنا تحت شعارات زائفة واختراع قضايا لا أساسَ لها من الصحة، من أجل الموت على أعتاب النظام البائد في سوريا (…).لقد أحزَننا كثيراً أنّ الظروفَ التي تسبَّب بها البعضُ أرغمتْنا على سلوك طريق التمديد لمجلس النواب، وهي طريقٌ كانت بمثابة ابغض الحلال، لكننا مع ذلك مصممون على العمل لإنتاج قانون عصري للانتخاب، وهو ما سنسعى إليه مع الحلفاء والأصدقاء. من جهةٍ أخرى، فإننا حرصاء على بذل كل جهد ممكن من أجل أن تتألف الحكومة العتيدة في أقرب فرصة. حكومة مسالمين لا حكومة مقاتلين (…)”.

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*